أستاذ بالأزهر يبيح الإفطار في رمضان للخائف من كورونا !

قال الأستاذ بالأزهر الشريف، سعد الدين الهلالي، أن الإسلام دين اليسر، وأن الله يحب أن تؤتى رخصه كما تؤتى عزائمه، مشيرا إلى أن المسلم إذا خاف على نفسه من الإصابة بـ فيروس كورونا، فعليه أن يفطر.

وأشار الهلال إلى أن ذلك أسوة بالحامل التي تفطر خوفا على جنينها، فأجاز لها الشرع ذلك، فيقاس عليها الخائف من الإصابة بفيروس كورونا.

وعن رأي الطبيب، في أن الشخص بحاجة للإفطار بسبب كورونا أم لا، فقال الهلالي، أنه ولو حتى رفض الطبيب ذلك، فالإنسان «أدرى بنفسه»، ولا ذنب عليه إن قرر أن لايصوم.

واستطرد الهلالي قائلا:”الإنسان قبل الدين، لو أنا إنسان شكاك وخايف من فيروس كورونا، هخلي إزازة المياه جنبي في نهار رمضان، لأن لازم الإنسان يشوف المصلحة فين ويعملها، لأن في ناس عندها أمور دينية بشكل مرضي، زي مثلا اللي بيحرم ولاده من العيشة الكويسة علشان يسافر يعمل عمرة، ومينفعش نقول أنه يجوز أننا نقدم الزكاة عن موعدها“.

قد يعجبك أيضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق