نظام جديد يتيح التحكم بالروبوتات عبر العقل البشري

تمكن فريق من الباحثين العاملين في جامعة ولاية أريزونا ASU نظاماً جديداً لإدارة مجموعة من الروبوتات معاً بواسطة قدرات الدماغ البشري.

حيث يمكن استخدام النظام الجديد المبتكر في جامعة ولاية أريزونا لتوجيه مجموعة من الروبوتات الصغيرة رخيصة الثمن لإكمال المهام الموكلة إليها، بحيث لا تؤثر خسارة أحد الروبوتات لأن باقي الربوتات ستقوم بمتابعة المهمة.

ويتركز عمل العلماء على الاستفادة المثلى من واجهة التحكم البشرية من اجل زيادة كفاءة التشغيل والدقة، ويقدم النموذج التجريبي قبعة تحتوي على 128 قطب سلكي موصول بجهاز الحاسب.

وتسجل القبعة نشاط الدماغ الكهربائي، ويتم ترجمة ذلك النشاط بواسطة خوارزميات تعلم متقدمة إلى أوامر يتم ارسالها لاسلكياً إلى الروبوتات، ويشاهد المستخدم الروبوتات ويعمل عقلياً على تصورهم يقومون بأداء مهام مختلفة مثل التحرك في اتجاه معين.

ويعتبر التحدي الأكبر هو استمرار قيام الأشخاص بعملية التركيز بشكل مباشر على الروبوتات، بحيث لا ينبغي ان ينشغل الدماغ البشري بأي أمر آخر وإلا فإن النظام يتوقف ولا يعمل.

ويعمل فريق الباحثين في جامعة ولاية أريزونا أيضاً على التأكد من أن عملية ترجمة نشاط الدماغ تتم بشكل دقيق وقابل للتكرار، الأمر الذي لم يكن سهلاً، حيث أن تسجيلات الدماغ متفاوتة زمنياً وحساسة جداً لموقع الأقطاب الدقيق.

وعمل الفريق على معالجة هذا التحدي حتى في الحالات المتعلقة باختلاف وقت الإشارات الدماغية من خلال تطوير خوارزميات تعلم متطورة، والتي تتكيف مع التغييرات في التسجيلات في الوقت الحقيقي.

وأشار العلماء انه على الرغم من ان هذه الأبحاث ما تزال في مراحلها الأولى إلا أننا سنرى هذا النوع من إمكانيات التحكم البشري بمجموعة من الروبوتات لأداء واستكمال المهام في السنوات العشر المقبلة.

المصدر : Aitnews.com

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.