الزعاق: قرب انتهاء موسم الحر ومن الممكن رؤية نجم “المرزم” قبيل شروق الشمس من الجهة الجنوبية الشرقية

قال الباحث الفلكي الدكتور خالد الزعاق من خلال حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” إنه من الممكن رؤية نجم “المرزم” قبيل شروق الشمس من الجهة الجنوبية الشرقية، وذلك يعني انتهاءه، حيث إنه لا يُرى إلا في آخره، ولا يشاهَد بوضوح إلا اذا اعتلى طبقات الغبار الملاصقة للأفق، وينقسم ارتفاعه لأربعة أقسام، موضحا كيفية قياسها بـ “الأشبار”.

وأوضح الزعاق أنه مع ارتفاع موجة الحر الحارق خلال الأسابيع الماضية خلال ذروة موسم “الحر اللاهب”، كشف عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك، خالد الزعاق، دلائل قرب انتهائه، وكيفية معرفة ذلك.

وأوضح أن المرزم ينتهي خلال ثلاثة أيام ويحل بعده موسم الكليبين متزامنا مع موسم “مرخيات القلايد”، وأنه بمشاهدة تجمه تنكسر حدة الحرارة في الليل ويؤذن ذلك بقرب نهاية موسم “الحر اللاهب”، وكذلك انتهاء موسم “الرمض”، والذي يعني شدة حرارة رمل الأرض.

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط الكوكيز. بامكانك قراءة سياسة الخصوصية لموقعنا موافق