الإندبندنت: لماذا يعد محمد بن سلمان زعيماً قوياً وشخصية مهمة جداً؟

نشرت صحيفة ” الاندبندنت ” البريطانية تقريراً مطولاً لتعريف البريطانيين بولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان قبل الزيارة المرتقبة في 7 مارس الجاري.

وقالت الصحيفة البريطانية إن ولي العهد السعودي زعيم قوي وشخصية مهمة جداً لأسباب كثيرة، فهو مهندس رؤية 2030 الطموحة لتغيير السعودية وتنويع مصادر الدخل.

وأشارت في تقريرها إلى أن تغييرات وإصلاحات الأمير محمد بن سلمان سرعان ما وصلت إلى المجتمع وهي التغييرات التي طال انتظارها، منها فتح فرص العمل للنساء بحيث يمكنها أن تشكل 30% من القوى العاملة على مدار السنوات الـ 12 المقبلة، إلى جانب فرص عمل للشباب في مجالات مختلفة لم تكن موجودة سابقاً.

وأوضحت أن الأمير محمد بن سلمان يقود المواجهة ضد الأفكار المتطرفة وغير المعتدلة ويعمل لإعادة الإسلام إلى الاعتدال الذي تم اختطافه من قبل المتطرفين، إلى جانب محاربته للفساد وإيقاف المئات سواء مسؤولين أو أمراء من الأسرة المالكة.

وذكر التقرير أن ولي العهد الأمير محمد بن سلمان وزير الدفاع وراء العمل لإعادة الشرعية في اليمن عقب انقلاب المليشيات الحوثية على الحكومة بدعم من إيران.

وأشار التقرير البريطاني إلى أن ولي العهد السعودي سيصل إلى لندن في السابع من مارس الجاري في زيارة رسمية تستغرق ثلاثة أيام سيلتقي خلالها رئيسة الوزراء تيريزا ماي ومسؤولين حكوميين وكبار أفراد الأسرة المالكة البريطانية.

وأضافت أن زيارة الأمير محمد تعني فتح صفحة جديدة مع بريطانيا، وهو ما أكده وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون.

وأكدت الصحيفة البريطانية أن الشراكة السعودية مهمة جداً لبريطانيا في جميع النواحي فهي من الدول التي تساعد بالفعل على جعل البلد أكثر أماناً، وذلك بفضل التعاون الاستخباراتي وتبادل المعلومات الأمنية التي أنقذت حياة البريطانيين.

وقالت إن التعاون مع السعودية يساهم كذلك في ازدهار بريطانيا ويخلق آلاف فرص العمل وفرصاً كبيرة كذلك للشركات البريطانية في السعودية.

ونقلت كلمة رئيسة الوزراء تيريزا “إن زيارة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ستضع منصة العلاقات السعودية – البريطانية لتصبح أكثر قوة “.

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط الكوكيز لتسهيل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني. تعرف على المزيد عن سياسة الخصوصية لموقعنا موافق