بعد اتهامه بالاغتصاب.. «طلاق» رسمي بين بي إس جي ونيمار

نشرت صحيفة “سبورت” الرياضية، الثلاثاء، عنوانًا عريضًا على غلافها الرئيسي، “طلاق بين بي إس جي ونيمار”، في إشارة إلى قرار النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا، بالرحيل من نادي باريس سان جرمان، هذا الصيف.

ونقلت “سكاي نيوز”، عن الصحيفة قولها، إن هناك إمكانية كبيرة لرحيل المهاجم البرازيلي 27 عامًا، هذا الصيف، نتيجة شعوره بالإحباط بعد مشكلات عدة واجهها في العاصمة الفرنسية.

وأشارت “سبورت” الرياضية، إلى أن نيمار أقر بارتكابه خطأ حين رحل عن صفوف برشلونة في صيف 2017.

يشار، إلى أن نيمار تصدر صفحات وسائل الإعلام العالمية، خلال الأيام الماضية، بسبب تهم تلاحقه بواقعة اغتصاب في باريس، فضلًا عن الإصابة التي تعرض لها وحرمته من المشاركة مع البرازيل في بطولة “كوبا أميركا”.

قد يعجبك ايضاً