«الوداع والرحيل».. الصفة الأبرز لاحتفالات «النورماندي» ببريطانيا

تعتبر احتفالات ذكرى إنزال “النورماندي”، آخر المهام الرسمية لرئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، قبل أن تتخلى عن رئاسة الحكومة، كما أنها تعد آخر مرحلة من زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إلى بريطانيا التي دامت 3 أيام.

ووفقًا لـ”روسيا اليوم”، تقام احتفالات ذكرى إنزال “النورماندي”، على الشاطئ الجنوبي لإنجلترا، وتتضمن عروضًا سينمائية وموسيقية، كما تضم 4 آلاف عسكري و26 طائرة عسكرية بريطانية و11 سفينة تابعة للبحرية البريطانية.

وينضم إلى ترامب، والملكة البريطانية إليزابيث الثانية، وتيريزا ماي، في بورتسموث، كل من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والمستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، ورئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، للمشاركة في الاحتفال بهذه الذكرى.

وأكدت الدول المشاركة في الاحتفال لإحياء الذكرى الـ 75 لإنزال “النورماندي”، في إعلان مشترك: “مسؤوليتها عن منع تكرار مآسي الحرب العالمية الثانية”، معربةً عن التزامها بحل الأزمات الدولية بالطرق السلمية.

اشترك في خدمة واتساب مَشاهد
قد يعجبك ايضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.