الرئيس الفلبيني يعترف بـ«فضيحة أخلاقية» ارتكبها: «أصبحت رجلًا»

أثار الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي، الجدل بسبب تصريحاته المُفاجئة والغريبة خلال زيارته إلى اليابان، حيث صرح بأنه كان ذا ميول “مثلية” لكنه عالج نفسه لاحقًا بعدما صادف إليزابيث تسيمرمان، زوجته السابقة.

وبحسب “روسيا اليوم”، أضاف الرئيس “دوتيرتي”، في كلمة ألقاها على الملأ في طوكيو، بأنه “كان مثليًا منذ عدة سنوات”، مضيفًا: “لم أستغرب من ذلك. لكنني عالجت نفسي عندما بدأت علاقاتي مع زوجتي السابقة، قلت لنفسي إن هذا هو الصواب! وأصبحت رجلًا من جديد”.

اشترك في خدمة واتساب مَشاهد
قد يعجبك ايضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.