شركة طيران أمريكية تُعاقب مسافر كذب على طاقم طائرتها بعد إصابته بـ «كورونا»

تسبب مسافر على متن طائرة في إحداث كارثة حيث لم يخبر طاقم الطائرة بأنه أجرى فحص فيروس كورونا المستجد حيث تبين أنه مصاب ومن الممكن أن يكون قد نقل العدوى لمسافرين آخرين على متن الطائرة.

جدير بالذكر أن شركة الطيران الأمريكية كانت ذكرت بأنها منعت مسافرًا من الذهاب في رحلة بعد أن سافر من مدينة نيويورك إلى مدينة فلوريدا حيث اتضح فيما بعد أن نتائج فحوصاته حول فيروس كورونا كانت إيجابية.

وكان المسافر المصاب أخبر طاقم الطائرة بعد وصوله إلى فلوريدا بأن فحوصاته حول فيروس كورونا كانت إيجابية.

وفور علم طاقم الطائرة بإصابة المسافر بكورونا، قاموا بتعقيم كل نقطة مر بها في الطائرة مثل دورة المياه ونقاط التفتيش والمصعد.

وقررت شركة الطيران الأمريكية حرمان المسافر من السفر معهم في رحلة أخرى بالمستقبل، وذلك بعد أن كذب عليهم بشأن إصابته بكورونا.

قد يعجبك أيضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق