استشاري نفسي: «البلايستشين» خطر يُهدد الأطفال والمراهقين

أوضح الدكتور نواف الحارثي الاستشاري النفسي أن تركيز الأطفال والمراهقين على لعب الألعاب القتالية في البلايستشين هي من تُسبب ظاهرة العنف المتزايد.

وأشار الحارثي أن الأطفال الذين يقضون ساعات مطولة في مشاهدة الأفلام القتالية وممارسة الألعاب القتالية في البلايستشين يتأثرون بالسلب ويزيد معدل العنف لديهم.

وتحدث نواف الحارثي لصحيفة ” عكاظ” قائلًا بأنه يجب على وزارة التعليم الانتباه للأطفال الذين يملكون نسبة عالية من العنف، لوجود حالات شجار وعنف دون وفاة غير معلومة.

وطالب نواف الحارثي أولياء الأمور مع المعلمين بالانتباه إلى أطفالهم بعد تزايد معدلات العنف لديهم.

قد يعجبك أيضاً