خبأها بحذاء رياضي.. الإطاحة بضابط سرق ألماسة نادرة بقيمة 20 مليون دولار

شهدت محكمة الجنايات في دبي، محاكمة ضابط أمن آسيوي، عمره 37 عامًا، بتهمة سرقة ألماسة نادرة من نوع ” برلنت ” تزن 9.33 قراريط، وتزيد قيمتها على 20 مليون دولار، من الشركة التي يعمل بها.

وتحاكم المحكمة أيضًا، عاملًا من نفس الجنسية، بالإضافة إلى آخر هارب ساعد المتهم في تهريب الألماسة، وذلك عن طريق إخفائها وشحنها في حذاء رياضي.

وتفصيلًا، نجح المتهم في تجاوز ثلاث بوابات أمنية محكمة الإغلاق، وتخضع لنظام معقد يعتمد على خفض عدد الموظفين الذين لهم صلاحية الدخول عقب كل بوابة، علماً بأن البوابة الأخيرة مزودة برموز سرية تتغير كل دقيقة.

والغريب في الأمر، أن الذي كشف أمره هو خطأ بسيط وقع فيه أثناء تنفيذ الجريمة، وهو ارتداء جاكيت شتوي أثناء دخوله الخزنة، رغم عدم وجود تكييف وارتفاع درجة الحرارة بها، مما دفع رجال التحريات للاشتباه فيه، الذين فحصوا 8620 ساعة تصوير لتحديد هوية المتهم.

ومن جانبه، أقر المتهم الأول بجريمته أمام محكمة الجنايات، موضحًا أنه خطط لسرقة الألماسة قبل فترة من العملية، بعد أن رصد من خلال الكاميرات كيفية الدخول إلى المستودع من دون أن يلاحظه أحد، ثم غافل زملاءه وسرق الصندوق الذي يحوي الماسة، مبينًا أنه اتفق مع المتهم الثالث على مساعدته في تهريبها إلى خارج الدولة، وذلك عن طريق وضعها في حذاء رياضي، وشحنه عبر شركة شحن سريع إلى بلاده.

شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.