Connect with us

Hi, what are you looking for?

عربية وعالمية

تركي يقتل ابنته الحسناء بـ 11 رصاصة في رأسها والسبب صادم !

أقدم أب تركي على قتل ابنته بعد أن صدم سيارتها على الطريق قبل إطلاق النار عليها 20 مرة في رأسها وجسمها بسبب رفضها إخباره بمكان زوجته السابقة.

ووفقا لـ ديلي ميل فإن الأب “مصطفى علي يلماز 69 عامًا” ، اصطدم بسيارة ابنته في “باليكسير” بتركيا ، وسحبها من السيارة ليسألها عن مكان والدتها . ورفضت ابنته “غولنور يلماز 28 سنة” وتعمل طبيبة عامة، ليوجه إليها عدة طلقات نارية تودي بحياتها.

وكانت “غولنور” في طريقها من باليكسير إلى أنطاليا للتحضير لامتحان مع صديقين في 27 يونيو 2019. وتبعها والدها في سيارته بعد توصيل جهاز GPS بسيارتها.

Advertisement. Scroll to continue reading.

ثم قام يلماز بسحب ابنته من السيارة إلى سيارته وسألها عن مكان والدتها، لكن عندما رفضت غولنار إخباره ، أطلق عليها 20 رصاصة ، 11 منها في رأسها .

وعلى الفور هرب الأب من مكان الحادث سيراً على الأقدام ولكن سرعان ما تمكنت فرق الشرطة المحلية من ضبطه وبندقية بحوزته، وخلال جلسة استماع في المحكمة الجنائية العليا في باليكسير برهاني ، ادعى يلماز ، حسبما ورد ، أنه يعاني من اضطراب عقلي.

Advertisement. Scroll to continue reading.

تابعونا

Advertisement