عربية وعالمية

للمرة الأولى.. شيخ الأزهر وبابا الفاتيكان يغردان للأخوة الإنسانية

نشر فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف والبابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية أمس الجمعة تغريدة مشتركة عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر حول استكمال طريقهم الذي بدأوه بشأن ترسيخ مبادئ الأخوة الإنسانية.

حيث كتب فضيلة الإمام الأكبر على حسابه الرسمي بموقع تويتر سعدتُ بالحديث هاتفيًّا أمس مع أخي البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية حول الأوضاع الراهنة وأهمية المضي في دعمنا المشترك لمشروع الأخوة الإنسانية كحلٍّ للقضاء على مظاهر العنف والتمييز والكراهية التي تُرتكب باسم الأديان، والأديان بريئة من كل ذلك.

كما كتب بابا الفاتيكان في تغريدة باللغة العربية أسعدني التحدث عبر الهاتف أمس مع أخي أحمد الطيب الإمام الأكبر شيخ الأزهر نعيد التأكيد مجدّدا على دعمنا للأخوة الإنسانية كحل للقضاء على العنف والتمييز والكراهية باسم الدين لا علاقة للأديان بهذه الأمور.

هذا الموقع يقوم باستخدام الكوكيز. إذا استمرّيت بالتصفّح، فإنّك توافق على استخدامنا للكوكيز موافق تصفّح سياسة الخصوصية