علماء أمريكيون يكتشفون نقطة ضعف كورونا

توصل علماء جامعة مينيسوتا الأمريكية، إلى نقطة ضعف فيروس كورونا، حيث اكتشفوا أنها في بنيته الجزيئية، إذ ينتشر بسرعة عالية بسبب قوة التصاقه العالية.

واكتشف العلماء أن الفيروس يستخدم الشوكات البروتينية في الالتصاق ببروتين مستقبلات الخلايا البشرية، ليستقر على جدران الرئتين ومن ثم يبدأ في تدميرها.

ويؤكد الباحثون، وفقا لـ «روسيا اليوم»، إلى أنه ”عموماً بعد دراسة السمات البنيوية لبروتينات الفيروسات الأكثر أهمية في إقامة اتصال مع الخلايا البشرية، نستطيع ابتكار أدوية يمكنها العثور عليها وكبح نشاطها“.

ويشير الخبراء، إلى أن الوباء العالمي أسفر عن حدوث تغيرات في الفيروس زادت من قوة التصاقه.

ويقول الباحثون:”يمكن استخدام عملنا في إنتاج أجسام مضادة وحيدة النسل، يمكنها التعرف على الفيروس وتحييده ومنع التصاقه ببروتينات مستقبلات الخلايا البشرية، عموما يمكن أن تكون لهذه الدراسة أهمية في وضع إستراتيجية لمكافحة فيروس كورونا، مبنية على كيفية التصاقه بالمستقبلات“.

وتزيد هذه النتائج من التأكيد على أن أفضل طريقة فعالة لمكافحة فيروس كورونا هي التلقيح.

قد يعجبك أيضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق