عربية وعالمية

شاهد: وثيقة تثبت تورط القطري عماد الجولاني في سرقة 5 ملايين يورو لعمل مشاريع وهمية

كشفت وثيقة مسربة من مؤسسة قطر الخيرية يرجع تاريخها إلى 2015، عن نصب القطري عماد الجولاني الذي كان رئيس المركز الثقافي الإسلامي والمسلمين في بيرجامو ، وطلب 5 ملايين يورو لعمل مشروع إسلامي هناك، ولم يتم القيام بهذا المشروع.

وأوضحت الوثيقة، طلب مؤسسة قطر الخيرية توضيحًا منه عن سبب عدم المُضي قدمًا في المشروع، بل وتم استخدام الأموال في القيام بمشروع آخر لم يتم إخطار المؤسسة به.

وأشارت إلى أنها لم تكن تعلم أن جمعية الجالية الإسلامية في بيرجامو هي جمعية عائلية وليس لها علاقة بالمركز الثقافي المُشار إليه الذي تم تقديم طلب التمويل باسمه.

وأكدت الوثيقة على أنه تم استخدام الأموال لعمل مشروع باسم شركة مما لا يحفظ حقوق وأهداف المتبرعين وليست الطريقة الأمثل لعمل مشروع من ناحية الحماية والضرائب.

الجدير بالذكر أن المؤسسة طالبت “الجولاني” بإعادة الأموال مرة أخرى لعمل مشروعًا في بيرماجو بالتعاون مع المركز الثقافي الذي لم يعد يرأسه.

وعلق المعارض القطري خالد الهيل على الأمر عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، قائلًا: ” يتبرع شعب قطر لمشروع خيري، ثم تعطى هذه الأموال لمتطرفين إخوان، ثم تُصرف الأموال على أمور شخصية ويهمل المشروع الأساسي”.

وأضاف: ” عدم وجود نظام رقابي يشرف على وصول الأموال إلى مستحقيها هذا بسبب تعمدهم دعم النصابين الإخونج ويثبت تهمة دعم الإرهاب”.

هذا الموقع يقوم باستخدام الكوكيز. إذا استمرّيت بالتصفّح، فإنّك توافق على استخدامنا للكوكيز موافق تصفّح سياسة الخصوصية