ترمب يطالب بسجن «أوباما» : عار على أمريكا!

طالب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بسجن نظيره السابق باراك أوباما ونائبه جو بايدن، لتورطهما في قضايا فساد.

حيث أكد ترمب أن أوباما وبايدن من الرجال الفاسدين، كما أنهما تورطا في قضية الجنرال المتقاعد مايكل فلين.

ونعت ترامب حكومة أوباما بأنها أكثر الإدارات فسادًا في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية، واصفا أوباما بأنه عار على أمريكا.

يذكر أن الجنرال المتقاعد مايكل فلين، قد اعترف بكذبه على مكتب التحقيقات الفدرالي فيما يخص مفاوضاته السرية مع السفير الروسي لدى واشنطن قبل تولي ترامب الحكم.

قد يعجبك أيضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق