عربية وعالمية

احتجاجات داخل السجن لحظة وصول قاتل الطفل المغربي عدنان

قام مأمور أحد السجون بالمغرب بحبس قاتل ومغتصب الطفل عدنان الذي هزت قضيته الرأي العام في البلاد في سجن انفرادي بعد تصاعد الهتافات العدائية والاحتجاجات بين السجناء.

وقام قاضي التحقيق بتأجيل القضية لمدة أسبوعين بعد رفض المحامون الدفاع عن المتهم وبسبب الحالة النفسية السيئة لوالد الطفل.

جدير بالذكر أن الجريمة قد وقعت بمدينة طنجة أثناء ذهاب الطفل عدنان 11 عام لشراء دواء من الصيدلية حيث استدرجه المجرم واغتصبه بمنزله ثم قتله خشية افتضاح امره ودفنه في ارض خلاء خلف المنزل.

هذا الموقع يقوم باستخدام الكوكيز. إذا استمرّيت بالتصفّح، فإنّك توافق على استخدامنا للكوكيز موافق تصفّح سياسة الخصوصية