وجدته والدته مشنوقا … تفاصيل فاجعة خميس مشيط

في حادثة مأساوية مسرحها مركز وادي بن هشبل التابع لمحافظة خميس مشيط بمنطقة عسير ، حينما وجدت إحدى السيدات ابنها ( 10 سنواتٍ ) متوفيا بعد ما قام بشنق نفسه بربطه حبلا بإحدى ستائر منزلهم حول رقبته ، بسبب رفض أسرته تلبية طلبه بشراء جهاز جوال له ،

و تفصيلاً، روى عم الطفل إن زوجة أخيه هي أول من شاهدت نجلها منتحرا و حينها أصيبت بالصدمة طالبة مساعدة الجيران الذين قاموا بدورهم بنقله إلى أحد المستوصفات بالقرب لكنه كان قد فارق الحياة .

فيما باشرت الجهات الأمنية الموقع و حضر الطبيب الشرعي لمعاينة الجثة بقصد التأكد من طبيعة حالة الوفاة .

اقرأ ايضاً

شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يقوم باستخدام الكوكيز. إذا استمرّيت بالتصفّح، فإنّك توافق على استخدامنا للكوكيز موافق