مستودع ذخيرة يُهدد حياة 180 شخصًا في قرية سويسرية صغيرة

يبدو أن سكان قرية ميثولز السويسرية، يعيشون حالة من الرعب وذلك بعد إقرار السلطات السويسرية بوجود مستودع ذخيرة يحتوي على الكثير من المتفجرات ويعود إلى الحرب العالمية الثانية.

وطالبت السلطات السويسرية سكان القرية بالعمل على إخلائها في أسرع وقت حتى لا يتعرضوا للأذى بسبب مستودع الذخيرة الذي عُثر عليه.

وعانت قرية ميثولز من المستودع بالمرة الأولى في عام 1947 حيث انفجر ما يقرب من 7 آلاف طن من المتفجرات في المستودع تحت الأرض مما أدى إلى وفاة أكثر من 6 أشخاص مع التسبب في أضرار بالغة للقرية.

وبعام 2018، اكتشف خبراء المفرقعات وجود أكثر من 3500 طن من الذخيرة حيث اكتشفوا أن الوضع أخطر بكثير مما كانوا يعتقدون.

وقالت كارولينا بورين المتحدثة باسم وزارة الدفاع الاتحادية والحماية المدنية والرياضة إن الجيش السويسري استخدم المستودع لتخزين الأدوية في وقت سابق.

ويعيش في القرية ما يقرب من 180 شخص، حيث تقع القرية في منطقة جبال الألب السويسرية.

قد يعجبك أيضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق