لحظات رعب تعيشها سيدة بعدما نسوها في الطائرة

قالت امرأة تدعى “تيفاني أدامز” أنها حبست في طائرة بعد أن غطت في النوم أثناء رحلة داخلية في كندا دون أن يلاحظها أحد من طاقم الطائرة.

وقالت تيفاني وفق “سكاي نيوز عربية”نقلاً عن صحيفة “إندبندنت البريطانية” إن الحادثة وقعت أثناء رحلة جوية مدتها 90 دقيقة بين كيبيك وتورينتو على متن الخطوط الجوية الكندية في التاسع من يوينو الجاري.

حيث استيقظت لتجد نفسها في طائرة فارغة ومظلمة ومتوقفة في مطار تورينتو مشيرة إلى أن الحادثة كانت مرعبة ورهيبة، خصوصا أن بطارية هاتفها الخلوي فرغت تماما.

وأضافت “استيقظت بحلول منتصف الليل بعد ساعات قليلة على هبوط الطائرة في تورينتو وكان الجو باردا جدا داخل الطائرة، وكنت ما زلت أضع حزام الأمان في مقعدي.. وكان الظلام دامسا جدا”.

وأوضحت أنها حاولت الاتصال بصديق، لكن بطارية الهاتف فرغت أثناء ذلك، فحاولت أن تشحنه، غير أنه تم فصل الطاقة عن الطائرة، وعندها بدأت تشعر بالذعر.

قد يعجبك ايضاً