طبيبان مصريان يوضحان كيف انتصرت ألمانيا في حربها ضد كورونا ؟

من المعروف عن الألمان أنهم أصحاب إصرار وقوة ولا يهدأون إلا بعد تحقيق ما يريدون، وهذا بالفعل ما نجحت ألمانيا في تطبيقه في حربها ضد فيروس كورونا، حيث بدأت الحياة تعود شيئًا فشيء إلى المدن الألمانية، وكان آخرها عودة الدوري الألماني يوم السبت الماضي.

وتحدث طبيبان مصريان عن التجربة الألمانية وكيف نجحت في مقاومة فيروس كورونا.

وقال الطبيب المصري حسين عبدالفتاح لشبكة “عين” الإخبارية أنه بفضل الإجراءات الاحترازية في ألمانيا فإن أعداد الإصابات تراجعت إلى 0.7 أي أقل من شخص بجانب أن أعداد المتعافين أصبحوا أكبر بكثير عن معدل الإصابات الذي سُجل بالفترة الأخيرة.

وأضاف الطبيب حسين عبدالفتاح أن الألمان اتبعوا إجراءات صارمة لمحاصرة وباء كورونا مع توسيع نطاق الفحوصات والمسح، حيث وصل عدد الفحوصات 100 ألف يوميًا.

وأكد حسين عبدالفتاح أن الفيروس ليس ضيفًا خفيفًا، بل يجب معرفة كيف سيتم التعايش معه، مضيفًا أن الأزمة سوف تستمر لأشهر.

بينما قال دسوقي أحمد طبيب مصري آخر يعمل في ألمانيا بأن ألمانيا نجحت بفضل قوة نظامها الصحي في عدم زيادة أعداد المصابين بفيروس كورونا، بجانب إعادة الحياة تدريجيًا لبعض القطاعات الاقتصادية تفاديًا للكساد وللأزمات المالية.

وأضاف دسوقي أحمد أن القضاء على فيروس كورونا لن يتم إلا بوجود لقاح، مشيرًا إلى أن ظهور اللقاحات وطرحهم في الأسواق يحتاج إلى عام.

قد يعجبك أيضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق