منوعات

شاهد .. شاب يمني موهوب يحول خردوات الحرب إلى أدوات سلام

الشاب اليمني خالد سعيد

قام الشاب اليمني خالد سعيد بتحويل القذائف التي خلفتها الحروب في بلاده، إلى أدوات للسلام ونجح في أن يكون منها قصص ملهمة له.

وفي عام 2016، كان خالد صاحب الـ23 عامًا ينفق جهده ووقته في جمع الخردوات من مخلفات الحرب والأدوات النحاسية ليستخدمها في عمليات البيع ويكسب رزقه منها.

وجاءت الرياح بما لا تشتهي السفن، حيث جاءت عاصفة ودمرت مستودعه، فلجأ خالد لتعويض مستودعه باستخدام القذائف ومخلفات الحروب في مستودعه لصناعة الخردة منها.

وتحدث خالد لـ شبكة “العين” الإخبارية قائلًا بأنه استخدام مخلفات الحروب لبناء مستودعه الذي دُمر بسبب العاصفة، كما أنه قام بإعادة تدوير المخلفات وتشكيلها بما يناسب احتياجاته، لكن الشاب الموهوب أقبل على تصنيع المخلفات وإعادة تدويرها ليتحول من مجرد جامع للخردة إلى مالك ورشة فنية تحقق أرباحًا كبيرة.

وبسبب مهارته في إعادة تدوير الخردة ومخلفات الحروب أقبل الناس على شراء منتجات خالد.

ونجح خالد بفضل موهبته ومهارته في تحويل مستودعه البسيط إلى مجرد ورشة فنية يعمل فيها عدد ساعات طويلة من الليل والنهار لتلبية كل مطالب العملاء الذي يتعامل معهم.

الشاب اليمني خالد سعيد
بعض من أعمال خالد سعيد
الشاب اليمني خالد سعيد

هذا الموقع يقوم باستخدام الكوكيز. إذا استمرّيت بالتصفّح، فإنّك توافق على استخدامنا للكوكيز موافق تصفّح سياسة الخصوصية