ساعات النوم وأكواب المياه.. معتقدات طبية لدينا لا صحة لها

ثمة بعض المعتقدات المتعلقة بصحة الجسم، يؤمن كثيرون بأهميتها للحفاظ على نشاط الجسد وحيويته، كعدد ساعات النوم وعدد أكواب المياه اللازم شربها يوميًا.

وبحسب “سكاي نيوز”، فإنه من بين المعتقدات الخاطئة التي يرى كثيرون بأنها ذات أهمية بالغة بالنسبة لصحتهم، أشار تقرير إلى بعض المفاهيم الغير دقيقة:

 النوم 8 ساعات في اليوم

عدد ساعات النوم أصبح مسلمًا به وهاجسًا، في حين أن الأطباء ليس لديهم أية فكرة عن مصدر هذا الرقم، ولا يوجد دليل على أن الإنسان يحتاج ذلك.

وأحد التفسيرات المحتملة لهذا الرقم؛ هو ظهور الثورة الصناعية وما رافقها من فكرة أن الرجل العامل يحتاج إلى 8 ساعات من العمل و8 ساعات من الراحة ومثلها من النوم خلال فترة 24 ساعة.

ومن الجيد معرفة أن الناس مختلفون في مدى ما يحتاجون من النوم ليشعروا بالرضا، فهناك من يكتفون بأربع ساعات فقط، بينما يحتاج آخرون إلى 9 ساعات أو ربما أكثر.

8 أكواب من الماء

تحديد حاجة الإنسان إلى 8 أكواب من الماء يوميًا يغفل الوضع في الاعتبار الاختلاف في الأعمار والجنس والطقس ومستوى النشاط الجسدي.

ويرى الخبراء أنه لا يوجد حاليًا حد أعلى آمن للماء، وأن الكميات المفرطة منه يمكن أن تسبب “تسممًا بالماء”، كما أن لون البول والعطش هي المؤشرات الوحيدة التي يجب التفكير فيها، فإذا كان لون البول قاتمًا فعلى المرء أن يشرب أكثر، وكذلك الحال إذا كان عطشًا.

قد يعجبك ايضاً