منوعات

جامعة ماليزية تستعين بـ الروبوت لإقامة حفل التخرج في زمن كورونا !

فكرت إحدى الجامعات الماليزية في استخدام الروبوتات التي ترتدي الأثواب مع وضع قبعات التخرج فوقها، وذلك لتقوم بدور الطلاب في حفلة التخرج، من أجل تجنب انتشار فيروس كورونا.

واستقرت الجامعة الماليزية على نشر مجموعة من الروبوتات وهي ترتدي ملابس أنيقة، حيث تتسلم شهادات التخرج من المسؤولين الجامعيين بدلًا من الطلاب.

وكان فيروس كورونا، تسبب مؤخرًا في تأجيل العديد من الأحداث والفعاليات الرياضية إضافة لفعاليات في مجالات أخرى منذ ظهوره بمدينة ووهان الصينية في ديسمبر 2019.