الأطفال يتذكرون اللغة الأولى التي سمعوها بعد الولادة

أظهرت دراسة حديثة أن الأطفال تتكون لديهم معرفة باللغة التي يسمعونها حتى ولو كان ذلك خلال الأشهر الأولى من ولادتهم حتى وإن انتقلوا من بلد إلى آخر.

كما أظهرت الدراسة التي أُجريت على مجموعة من الشباب الذين يتحدثون باللغة الهولندية تم تبنيهم من كوريا الجنوبية وهم أطفال أن لديهم مهارة وتفوق في نظق الكلمات الكورية.

حيث أُجريت مقارنة مع عدد من الأشخاص البالغين الذين لم يسمعوا اللغة الكورية في الأشهر الأولى من ولادتهم، ثم طُلب من أشخاص لغتهم الأم كورية للحكم بين المجموعتين، وأن كلا المجموعتين كانت على نفس المستوى قبل تلقيهم الدورة التدريبة القصيرة، إلا أن النتائج للفريق الأول وهم “الأشخاص الذين تم تبنيهم من كوريا وهم أطفال صغار” فاق جميع التوقعات، حيث أنه لم يكن هناك أي فرق ببين نتائج الأشخاص الذين تبنوا تحت سن الستة أشهر – أي قبل أن يبدأوا بالكلام – وبين أولئك الذين تم تبنيهم بعد 17 شهراً- أي عندما بدأوا بتعلم الكلام .

هذا وقد خلصت نتائج هذه الدراسة التي أشرفت عليها الدكتورة “جايون تشوي” من جامعة “هاينيغ في سول” في دورية رويال سويتي أوبن ساينس المختصة في البحوث الطبية، أنه “ينبغي على الوالدين التحدث مع أطفالهم وخصوصاً في السنوات الأولى”.

وقالت “جايون تشوي” في حديثها لقناة “بي بي سي” BBC إن “نتائج هذه الدراسة كشفت وللمرة الأولى أن الأطفال لا ينسون اللغة الأولى التي سمعوها بعد ولادتهم إذ أنها تتخزن في ذاكرتهم ويمكن الكشف عنها من خلال إعادة تعلم هذه اللغة وبإستطاعتهم تذكر هذه اللغة حتى بعد سنوات طويلة”، كما أن الدراسة أثبتت أن “الأطفال يميزون صوت أمهاتهم فور ولادتهم وأنهم يخزنون اللغة ويستوعبون ما يقال لهم”.

المصدر : BBC

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.