تكنولوجيا

4 أسئلة مهمة وإجاباتها حول مصير تطبيق تيك توك قبل الحظر الأمريكي عليه

توصل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لقرار يقضي بحظر تطبيق “تيك توك” بين أبناء الشعب الأمريكي وذلك بسبب وجود تقارير تحدثت عن احتمالية تهديد التطبيق لأمن الولايات المتحدة.

ويبدو أن هذا القرار سيغضب الكثير من أبناء الشعب الأمريكي المحبين لتطبيق “تيك توك” حيث يُستخدم بكثرة وله شعبية كبيرة بين عدد من أبناء الشعب الأمريكي.

وتُوجد الآن 4 أسئلة غاية في الأهمية عن مصير التيك توك مع الشعب الأمريكي بعد قرار حظره الذي سيبدأ تطبيقه بدءًا من يوم الأحد.

والسؤال الأول هو هل سيظل المستخدمون يتمتعون بفرصة التعامل واستخدام التيك توك بدءًا من اليوم الأحد؟ والإجابة هي أن التنزيلات الجديدة من التطبيق لن تنزل لأبناء أمريكا، ولكن سيتم السماح لهم باستخدام الشكل الحالي من التطبيق حتى يوم 12 نوفمبر المقبل، وهو موعد الحظر الشامل للتطبيق في حال لم تقم الشركة الصينية المنشئة للتطبيق بتسليم بيانات مستخدمي التطبيق من أبناء الشعب الأمريكي للإدارة الأمريكية.

أما السؤال الثاني فهو هل سيتمتع المستخدمون بالقدرة على الحصول على التحديث الجديد للتطبيق ؟ والإجابة لا حيث سيظل التيك توك عند آخر تحديث وصل له ولن يكون هناك فرصة للوصول إلى التحديثات الجديدة بعد حظره الذي سيبدأ من اليوم الأحد الموافق 20 سبتمبر.

والسؤال الثالث هو مالذي منتظر حدوثه في يوم 12 نوفمبر ؟ والإجابة هي منع استخدام التطبيق بشكل كامل في أمريكا في حال لم تُلبي الشركة الصينية مطالب الإدارة الأمريكية من الناحية الأمنية.

والسؤال الرابع هو لو توصل تيك توك لاتفاق يُرضي ترامب فماذا سيحدث ؟ والإجابة ببساطة هي رفع الحظر الكلي والشامل عن التطبيق مما يعني وجود حرية في تحميله واستخدامه والوصول إلى التنزيلات والتحديثات الجديدة لتحديثه.

هذا الموقع يقوم باستخدام الكوكيز. إذا استمرّيت بالتصفّح، فإنّك توافق على استخدامنا للكوكيز موافق تصفّح سياسة الخصوصية