إدانة «جوجل» بالتلاعب في نتائج البحث

كشفت تحقيق صحفي بحسب صحيفة “وول ستريت جورنال” أن مهندسي ومتعاقدي جوجل يعملون وراء الكواليس على تغيير نتائج البحث بطرق كانت الشركة قد نفتها في الماضي.

وأوضح التحقيق أن بعد اختبار خوارزمية جوجل وإجراء أكثر من 100 مقابلة، وجد أن جوجل قد تدخلت في خوارزميتها لتخفيض مرتبة المواقع المزعجة والحفاظ على قوائم سوداء خاصة.

وفي بيان لـ CNBC، قال متحدث باسم جوجل: إن تحقيق الصحيفة غير دقيق، ويعتمد على الحكايات التي لم تعد تنطبق على سياساتها الحالية المتعلقة بالبحث.

والجدير بالذكر أن شركة جوجل شهدت صراعًا داخليًا بشأن خوارزمية البحث إلى أعلى المستويات في الشركة.

ووفقًا للصحيفة، فقد دفع بيج نحو نهج أكثر صرامة تجاه المواقع المزعجة، وفقد أخبر مسؤولًا تنفيذيًا في قسم البحث حينئذ “قم بما عليك القيام به فقط”، متهمًا برين بأنه “يدمر” الشركة. وبالفعل، فقد غيرت جوجل في وقت لاحق خوارزمياتها لمحاربة المواقع المزعجة، وسمحت بمزيد من التدخل اليدوي، وفق ما قالته مصادر مطلعة للصحيفة.

وذكر التحقيق أن شركة جوجل احتفظت بقوائم سوداء للمواقع المزعجة لمنعها من الظهور في ميزة الإكمال التلقائي، وهذا يتناقض مع شهادة أحد المسؤولين التنفيذيين بالكونجرس في عام 2018.

حيث صرح نائب رئيس سياسة جوجل العامة (كاران بهاتيا) بأن الشركة لا تستخدم قوائم سوداء/قوائم بيضاء للتأثير على نتائج البحث.

وصرح المتحدث باسم جوجل لـ CNBC بأن الشركة لا تفكر في الإيديولوجية السياسية عند ضبط الخوارزميات أو المنتجات أو السياسات.

ولكن كشف التحقيق أن جوجل أجرت أيضًا تغييرًا واحدًا على الأقل على الخوارزمية استفادت شركة (إي باي) في الإعلانات.

قد يعجبك أيضاً

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق