الشقيري ينعزل عن الناس 40 يوما

قام الإعلامي الشهير “أحمد الشقيري” بسرد قصة ذهابه إلى عزلة مدتها 40 يوما في جزيرة نائية بالمحيط الهادي، قام فيها بالإبتعاد عن الكلام مع الناس تماما، والإمتناع عن التعامل مع أي شئ يخص التكنولوجيا، والأنترنت و الهاتف المحمول .

وذكر الشقيري من خلال لقائه ببرنامج “صباح العربية” بأنه قام بتدوين كل قام به خلال هذه العزلة، وترتيب أفكاره في تأليف كتاب أسماه “أربعون” حيث دون به كل مافعله خلال ال40 يوما التي قضاها بالجزيرة.

وأضاف أنه صام طول فترة العزلة، وقال إن السبب في التفكير للذهاب إلى تلك العزلة شعوره بالفراغ بعدما توقف برنامجه “خواطر” عن العرض والذي كان يشغل كل وقته ويشعره بتقديم شئ مفيد للمجتمع حيث فكر في إستغلال هذه الفترة للتخلص من أي شيء يشغل عقله أو تفكيره، موضحا أنه أخذ معه فقط هاتفا متواضعا جعله بوضع الطواريء فقط، وقام بإستئجار مكان علي البحر في جزيرة نائية بالمحيط الهادي، فارغة تماما من المحلات والسيارات للبقاء بها خلال فترة إقامته قرأ خلالها 40 كتابا، وقام بتأليف كتابين، أحدهما كتاب “أربعون”، موضحا أن هذا الكتاب قام فيه بتلخيص تجربته الحياتية، و رؤيته من خلال فهم النفس البشرية والتعامل معها وحل عقدها.

وأضاف الشقيري أنه يمر حاليا بأزمة منتصف العمر، التي يجب علي أي شخص مواجهتها وذلك للبحث عن هدف جديد في حياته.

اشترك في خدمة واتساب مَشاهد
اقرأ ايضاً

شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يقوم باستخدام الكوكيز. إذا استمرّيت بالتصفّح، فإنّك توافق على استخدامنا للكوكيز موافق