دراسة تحذر الفتيات من الألعاب الإلكترونية

نشرت صحيفة “ميرور” البريطانية اليوم الأربعاء، نتائج دراسة علمية عن تأثير الألعاب الإلكترونية على تواصل الأطفال اجتماعيًا مع من حولهم.

وكشفت الدراسة عن أن الفتية الذين يقبلون على ألعاب الفيديو لم يتأثروا على المستوى الاجتماعي، لكن الفتيات اللائي في سن 10 سنوات وقضين وقتًا أطول مع ألعاب الفيديو، لوحظ لديهن ضعف في التواصل الاجتماعي.

وقالت الدراسة: “الفتيات كن متأخرات ما يقارب السنتين مقارنة بتواصل الفتيات اللائي لعبن بشكل أقل”، وهو ما يعد إشارة واضحة على أن الفتيات يتأثرن بشكل أكبر من الصبية.

قد يعجبك ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.