لعبة بوكيمون جو تكسب شعبيه مذهلة حول العالم

قال مطور لعبة “بوكيمون جو”، جون هانكي في كلمة له القاها أمام حشد من أكثر 6500 معجب، في مهرجان “كوميك كون” إن الشعبية العالمية التي اكتسبتها اللعبة في فترة قصيرة أذهلت الجميع.

وناقش أيضاً هانكي الشعبية المتزايدة للعبة التي أُطلقت في السادس من يوليو/تموز الجاري وطورتها شركة نينتندو اليابانية.

حيث بلغ عدد مستخدمي لعبة بوكيمون جو نحو 21 مليون مستخدم في الولايات المتحدة وحدها خلال أقل من أسبوعين. الأمر الذي ساعد في ارتفاع قيمة أسهم شركة نينتندو بعد إطلاقها للعبة بوكيمون جو.

وبحسب هانكي إن فريق تطوير اللعبة يعمل على إصلاح العيوب والثغرات، وتلقى أسئلة واقتراحات الجمهور لتحسين اللعبة.

وأضاف أن تقنية الواقع المعزز “يمكنها زيادة الأنشطة التي نفعلها للخروج من المنزل”، وأن اللعبة تشجع الناس على الخروج ومقابلة الأخرين.

ويجتهد مطورو اللعبة للحفاظ على الخادم الإلكتروني الخاص باللعبة، وتتمثل الأولوية حاليا هي منع تلفه مع تزايد الضغط مع ارتفاع أعداد المستخدمين.

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة سياسة الخصوصية لتفعيل هذه الخاصية اضغط موافق موافق