طفلة صغيرة عمرها عام تصمد بجوار جثة والدتها المقتولة لمدة 3 أيام .. وهذا كان مصيرها !

عثرت الشرطة الروسية على طفلة صغيرة عمرها عام كانت وُجدت بجانب جثة والدتها المقتولة.

وتعود القصة إلى أن أقارب السيدة المقتولة حاولوا الاتصال بها، لكنها لم تكن تُجيب على اتصالاتهم، حتى وجدت الشرطة جثتها بعد الاتصال بهم، ووجدوا بجانبها الطفلة الصغيرة، وقد تمكنت من الجلوس بجانب والدتها لمدة 3 أيام كاملة.

ووجدت الشرطة، الطفلة وهي تُعانق والدتها المقتولة، بعد أن تعرضت لضرب شديد من قبل صديقها، دون معرفة السبب وراء تلك الجريمة الغريبة.

وتم نقل الطفلة إلى المشفى، لتلقي الرعاية اللازمة، حيث سيهتم بها أقاربها بعد ذلك، أما بالنسبة للأم إيكاترينا تيلكينا التي تُوفيت عن عمر يناهز الـ27 عامًا، فقد اكتشفت الشرطة وفاتها نتيجة تعرضها لكدمات، على الأغلب قيل إنها من ضرب مُبرح.

قد يعجبك أيضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق