الويل لمن يُعلن عن إصابات بفيروس كورونا في هذه الدولة ! .. ما القصة ؟

تُوجد العديد من الدول حول العالم، أعلنت عن وجود حالات إصابة بفيروس كورونا في أراضيها، وذلك بعد انتشار الفيروس في معظم دول كوكب الأرض.

ولكن تُوجد دولة واحدة لم تُعلن حتى الآن عن الإصابة بفيروس كورونا، رغم وصوله لأراضيها وهي دولة كوريا الشمالية.

ويُعد النظام في كوريا الشمالية صارمًا للغاية، حيث أن من يُعلن عن وجود إصابات بكورونا في البلاد قد يلقى الويل والعقاب الشديد.

وبالفعل ذكرت تقارير إعلامية أن هناك حالات ظهرت في كوريا الشمالية لكنها ظهرت في المقاطعات البعيدة عن العاصمة بيونج يانج ، وبسبب أن كوريا الشمالية تمتلك قوات أمن وجيش واسع الانتشار، فقد تم إجبار الناس على إتباع التعليمات الصحية والبقاء في المنازل لمدة 14 يومًا.

يذكر أن زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون كان قد حضر حفل افتتاح إحدى المستشفيات، ولم يرتدي كمامة سواء هو أو الحاضرين.

قد يعجبك أيضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق