قاتلي الشهيد «القحطاني» يسلمون انفسهم لشرطة عسير

قام ثلاثة مواطنين بتسليم أنفسهم بعد حادث إطلاق النار الذي نتج عنه استشهاد الجندي أول ممدوح عبدالله فجحان آل حميدان القحطاني احد منسوبي إدارة مكافحة المخدرات بمنطقة عسير.
وأكد المتحدث الاعلامى بشرطة منطقة عسير انه أثناء البحث والتفتيش على مرتكبى جريمة اطلاق النار التى نتج عنها استشهاد الجندي ممدوح القحطانى مساء أمس بادر ثلاثة مواطنين فى العقد الثالث من العمر بتسليم أنفسهم وبالفعل تم ايقافهم، ومباشرة الاجراءات القانونية فى حقهم.
وأكدت شرطة منطقة عسير حرص وزارة الداخلية على أمن الوطن والمواطن والمقيم، وأن الجهات الأمنية ستعمل على تنفيذ الأنظمة بكل قوة وحزم وصرامة بحق كل من يخالفها.

قد يعجبك أيضاً

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق