رسالة مبكية من الأب الذي فقد زوجته وأبنائه بحريق بطحاء قريش

نشر الأب الذي فقد زوجته وأبنائه الثلاثة، في الحادث الأليم، الذي فجع أهالي بطحاء قريش، بمكة المكرمة، رسالة مؤثرة، يرثيهم فيها.

حيث اتضح أن الأم المتوفاة هي الدكتورة عزيزة الشهري، أستاذ الفقه المشارك بقسم الدراسات الإسلامية بجامعة جدة، والشابان أحدهما طبيب والأخر مهندس.

حيث قال الأب:” “أنعي حبيبتي وأم أولادي ورفيقة دربي وتوأم روحي أم عبدالله عزيزة بنت مطلق الشهري وأبنائي وثمرة فؤادي الدكتور عبدالله والشيخ عاصم والمهندس محمد، الذين وافتهم المنية صباح الأحد ٢٨ /٩ / ١٤٤٠هـ؛ إثر حريق بيتنا في مكة صائمين مصلين، منهم من رجع من اعتكافه بعد الفجر، ومنهم من ختم بصلاة الضحى قبل نومه، ومنهم من ختم يومه بصلاة الفجر، فالحمد لله على كل حال وأسأله تعالى أن يربط على قلبي وقلوب من بقي من أولادي”.

وستصلى الجنازة على الأم وأبنائها، فجر اليوم، بالمسجد الحرام، بمكة المكرمة، وسيدفنون في مقبرة الشهداء بالشرائع.

وكان الأب قد نجا هو وابنته من حريق اندلع بشقة سكنية ببطحاء قريش، صباح أمس السبت، بينما أصيب تسعة آخرون، نقلوا على إثره للمستشفى.

اشترك في خدمة واتساب مَشاهد
قد يعجبك ايضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.