خوفًا من الشيطان.. جد يلقي بحفيده في فرن حارق!

عاشت مدينة “أومسك” الروسية لحظات مأساوية، عندما أقدم جد على إلقاء حفيده البالغ من العمر عامين في فرن ساخن، معللًا ذلك بأنه”رأى الشيطان في الصبي”.

وتفصيلًا، قالت صحيفة “مترو” البريطانية” إن الجد -53 عامًا- والجدة كانا من المفترض أن يجالسا الطفل، أثناء تواجد والدته إيرينا أندريفا -21 عامًا- في عملها.

وأضافت: “على ما يبدو أن الجد كان تحت تأثير الخمر، وكان يهذي معتقدًا أنه يرى الشيطان في الصبي الجالس أمامه، وخوفًا من ذلك ألقاه في الفرن”.

وعلى الرغم من إنقاذ الطفل قبل احتراقه بالكامل، إلا أنه أصيب بحروق شديدة في جسده، وقال الأطباء: “المريض الصغير في العناية المركزة الآن، في حالة خطيرة، لا يزال من السابق لأوانه التنبؤ بأي توقعات”.

اشترك في خدمة واتساب مَشاهد
قد يعجبك ايضاً
شاهد ايضاً