تعرّف على حقيقة وفاة فريق إخباري بصاعقة رعدية في ينبع

كشفت الهيئة العامة لمكافحة الإشاعات أمس الثلاثاء حقيقة ما تم تداوله عن وفاة فريق إخباري وذلك بسبب صاعقة رعدية أثناء التقاطهم صور للأمطار في ينبع.

ونفت الهيئة تمامًا وفاة الفريق الإخباري مؤكدة أن ما تم تداوله لا يمت للواقع بصلة.

وقالت هيئة مكافحة الإشاعات أن الفيديو الذي تم تداوله هو صعق بعض العمال من الجنسية المصرية وذلك نتيجة لإنفجار مُحوّل أثناء صيانته في منطقة سلوى في دولة الكويت.

قد يعجبك أيضاً

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق