بآيات القرآن.. القمة العربية الطارئة تنطلق برئاسة خادم الحرمين

انطلقت أعمال القمة العربية الطارئة، مساء اليوم، في قصر الصفا بمكة المكرمة، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله، وتركز على مناقشة قضيتي إيران وفلسطين، وذلك بعد ساعة من افتتاح القمة الخليجية الطارئة.

ووفقًا لوكالة الأنباء السعودية “واس”، بدأت أعمال قمة الدول العربية الطارئة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، كلمة في بداية الجلسة، شكر فيها الملك سلمان على مبادرته لعقد القمة العربية الطارئة التي تعكس اهتمام المملكة بأمن واستقرار المنطقة العربية.

ثم ألقى خادم الحرمين الشريفين كلمة رحب فيها بالحضور، وقال: “القضيةُ الفلسطينيةُ تبقى هي قَضِيتنا الأولى إلى أن ينال الشعبُ الفلسطيني حقوقَه المسلوبة، وإقامةُ دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وفقاً للقرارات الدولية ذات الصلة والمبادرةِ العربيةِ للسلام”.

وأشار إلى أن المنطقة تواجه اليومَ تهديدا لأمننا العربي يتمثل في العمليات التخريبية التي استهدفت سفنا تجارية بالقرب من المياه الإقليمية لدولة الإمارات العربية المتحدة، واستهدفت أيضاً محطتي ضخ للنفطِ في المملكة العربية السعودية من قبلِ مليشيات إرهابية مدعومة من إيران، مؤكدًا أن عدمَ اتخاذ موقف رادع وحازم لمواجهة تلك الممارسات الإرهابية للنظامِ الإيراني في المنطقة هو ما قاده للتمادي في ذلك والتصعيد بالشكلِ الذي نراه اليوم.

وأكد الملك سلمان، أن يد المملكةِ ستظل دائماً ممدودةً للتعاون وتعزيز التنميةِ وتحقيق السلام الدائم لدول وشعوب المنطقة، مطالبًا المجتمعَ الدولي بتحمل مسؤولياته إزاءَ ما تُشَكلهُ الممارساتُ الإيرانية ورعايتها للأنشطةِ الإرهابيةِ في المنطقةِ والعالم، من تهديد للأمن والسلم الدوليين.

قد يعجبك ايضاً