«انتخابات 2020».. 9 أسباب تؤكد تزعم ترامب البيت الأبيض لفترة رئاسية ثانية

رجحت مجلة “بيزنيس إنسايدر” الأميركية، استمرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في منصبه، وفوزه بولاية ثانية، خلال انتخابات نوفمبر 2020، موضحةً تسعة أسباب تدعم رأيها.

وبحسب المجلة، فإن الرئيس الأمريكي الحالي لديه الوقت الكافي لإدارة حملته الانتخابية، وذلك بعد انتهاء تقرير المحقق الخاص مولر إلى نتيجة مرضية له، كما تمكنت حملة ترامب خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2019 من جمع 30 مليون دولار.

وأشارت “بيزنيس إنسايدر” إلى أن المنافسين الديمقراطيين يحتاجون لوقت طويل حتى ينال واحد منهم ترشيح الحزب لمواجهة ترامب، بينما الجمهوريون سيدعمون ترامب في انتخابات 2020 بصورة موحدة، كما أنه قادر على التحكم بقاعدة الحزب الجمهوري بشكل يفوق أي شخص آخر.

ورأت المجلة أن ترامب يتمتع بالعديد من عناصر القوة التي تجعل إعادة انتخابه في عام 2020 أمرًا ممكنًا للغاية، حيث أن الاقتصاد في ولايته الأولى بات أقوى؛ إذ وصلت البطالة إلى أدنى مستوى لها خلال 50 عامًا، وازدهرت الوظائف بمعدل أسرع في المناطق الريفية، الموالية لترامب، بالإضافة إلى أن استطلاعات الرأي أظهرت أن رواد سوق المال والأعمال الشهير في نيويورك يتوقعون فوز ترامب مجددًا بانتخابات الرئاسة.

وختمت المجلة الأمريكية قولها بأن “التاريخ يقف بجانب الرئيس”، موضحةً أن رئيسين فقط فشلا في الحصول على ولاية ثانية خلال نصف قرن الأخير، هما جورج بوش الأب وجيمي كارتر، بينما باقي الرؤساء يعاد انتخابهم لفترتين رئاسيتين.

المصدر: سكاي نيوز عربية

اشترك في خدمة واتساب مَشاهد
قد يعجبك ايضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.