- محتوى إعلاني -

ارتباك يعم ركاب «طائرة الفجر»: نفطر مع الإمارات أم نصوم مع مصر؟

عمت حالة من الارتباك بين ركاب رحلة جوية متجهة من أبوظبي إلى القاهرة، فجر الثلاثاء، في ظل تباين موعد عيد الفطر، وتساءل الجميع: هل نفطر مع الإمارات أم نصوم مع مصر؟

ووفقًا لـ”سكاي نيوز عربية”، فإن رحلة طيران “الاتحاد” المتجهة من أبوظبي في الساعة 2:45 من صباح الثلاثاء، وهبطت مطار القاهرة في الساعة 4:30، بعد آذان الفجر، شهدت تساؤلات من قبل الركاب بشأن جواز الإفطار أو وجوب الصيام.

- محتوى إعلاني -

ورأى البعض أن يستندوا على الظروف المطبقة في جهة السفر –مصر- وفضلوا استكمال اليوم صياماً، فيما لجأ آخرون إلى رخصة السفر وأفطروا، كما أنهم اعتبروا أن تحركهم من الإمارات بعد منتصف الليل يعني أنهم باتوا في أول أيام شوال فعلياً.

الجدير بالذكر، أن الدول العربية تباينت آراؤها بشأن رؤية هلال شوال، مما سبب اختلافًا في موعد إعلان العيد.

قد يعجبك أيضاً