أحد مخططي اقتحام الحرم: مسلسل «العاصوف» تناول جزءًا بسيطًا من الحقيقة

كشف ناصر الحزيمي أحد أفراد الجماعة السلفية سابقاً، التي أقدمت على اقتحام الحرم المكي عام 1400هـ، التفاصيل الكاملة للحدث الأبرز بعد مضي نحو أربعين عامًا، مؤكدًا أن ما تناوله مسلسل “العاصوف” يعد جزءً بسيطًا من الأحداث التاريخية للاقتحام.

وأوضح “الحزيمي”، في حوار مع “سبق”، الخميس، أن الهدف الرئيسي من اقتحام الحرم المكي هو تحقيق ما جاء في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم عن “أشراط الساعة”، وأن الجماعة السلفية –حينها- كانت مهووسة بقرب القيامة، وآخر الزمان، وتجديد الدين.

وأشار إلى أن صاحب فكرة اقتحام الحرم المكي كان “جهيمان العتيبي”، وهو من خطط لها، وقادها بنفسه ميدانياً، وحدد تاريخها؛ إيماناً منه بأن يوم القيامة قريب، لافتًا إلى أن “العتيبي” كان يملك “الكاريزما” القيادية القوية في الجماعة.

وأوضح أحد أفراد الجماعة السلفية سابقاً، أن السلاح الذي استخدم في عملية الاقتحام كان مهربًا من اليمن، منوهًا بأن السر وراء اختيار فجر يوم 1/ 1/ 1400هـ لاقتحام الحرم المكي، هو استناد الجماعة المخططة للهجوم للحديث الذي يقول: “إن الله يبعث لهذه الأمة على رأس كل مائة سنة من يجدد لها دِينها”.

اشترك في خدمة واتساب مَشاهد
قد يعجبك ايضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.