صحة

دم حيوان يُنتج منه علاج لـ كورونا .. تعرّف عليه

ذكرت دراسات حديثة أن الأجسام المضادة، التي يتم أخذها من دم اللاما، قد تُوفر علاجًا مستقبليًا لـ فيروس كورونا.

ووجدت التجارب المعملية، أن وجود أجسام مضادة للطبيعة، يُمكن أن تكون قادرة على محاربة فيروس كورونا، وذلك عن طريق الربط مع “بروتين سبايك” مع حظره بدخول الخلايا البشرية.

وأكد العديد من الباحثون والعلماء أن الأجسام النانوية والبلازما، التي تُشتق من اللاما يُمكنها المساعدة بنهاية المطاف لعلاج أي إنسان مُصاب بـ كورونا.

حيوان اللاما

هذا الموقع يقوم باستخدام الكوكيز. إذا استمرّيت بالتصفّح، فإنّك توافق على استخدامنا للكوكيز موافق تصفّح سياسة الخصوصية