قالت مؤسسة بحثية متخصصة، إنها اكتشفت قرابة ألف من مستوطنات حضارة المايا القديمة، وهو ما يشمل 417 مدينة لم تكن معروفة من قبل متضمنة أول شبكة طرق سريعة بالعالم، وكانت مخبأة لآلاف السنين بفعل الأدغال الكثيفة في شمال جواتيمالا وجنوب المكسيك.

وأوضحت مؤسسة “فاريس” للأبحاث الأنثروبولوجية في جواتيمالا، أن هذا هو أحدث اكتشاف لمواقع خاصة بحضارة المايا عمرها ثلاثة آلاف عام تقريبا وبنية تحتية ذات صلة بها.

وأضافت أن الكشف جرى عبر تقنية لايدار التي تستخدم طائرات لإطلاق نبضات من الضوء صوب الغابات الكثيفة، مما يسمح للباحثين بإزالة الغطاء النباتي واستكشاف المباني القديمة أدناه.

وأبانت المؤسسة، أن الباحثين تعرفوا أيضا على أهرامات وساحات للعب بالكرات بالإضافة إلى تقنيات هامة في هندسة المياه تشمل خزانات وسدودا وقنوات ري، مشيرة إلى أن نطاق المسح امتد من غابة بيتين شمالي جواتيمالا إلى ولاية كامبيتشي جنوبي المكسيك.

وأشار الباحثون إلى أن من بين التفاصيل المكتشفة، أول منظومة من نوعها في العالم القديم لطرق صخرية ممتدة سريعة أو فائقة السرعة، إذ تم الكشف حتى الآن عن نحو 177 كيلومتراً من الطرق الواسعة التي يبلغ عرض بعضها 40 متراً وترتفع عن الأرض بما يصل إلى 5 أمتار.

المصدر: akhbaar24.argaam.com