كارثة تنتظر البشر والعالم بسبب النحل .. ما هي ؟!

يواجه النحل خطر الانقارض، وذلك بعد تراجع أعداده في السنوات الماضية بنسبة 30% خاصة في الولايات المتحدة الأمريكية وبهذا يُمكن القول بأن النحل يُواجه خطر الانقراض، وأصبحت أيامه في كوكب الأرض معدودة.

ورغم أن الباحثون يبذلون قصارى جهدهم لمعرفة الأسباب التي أدت لتراجع عدد النحل، لكن فقدان النحل من النظام البيئي قد يعود بكارثة لا يُمكن تحمل نتائجها خاصة أن النحل يلعب دورًا مهمًا في الحفاظ على التوازن البيئي كما أن النحل مسؤول كذلك عن الإمداد الغذائي للبشر.

وذكرت مجلة Communications في وقت سابق أن 2% فقط من أنواع النحل البري تقدم مساهمة كبيرة في تلقيح المحاصيل مما يعني أن انقراض النحل سيتسبب لنا بأزمة زراعية مستقبلية.

كما أن 70 من أصل 100 محصول غذائي يعتمد على تلقيح النحل، وهذا يوازي 90% من غذاء العالم.

وتكمن الكارثة في أن فقدان النحل يعني حدوث مجاعة مستقبلية، خاصة أن عدد سكان كوكب الأرض يزداد بصورة كبيرة حيث من المتوقع أن يصل عدد سكان الأرض إلى 9 مليار نسمة بحلول عام 2050.

ويمكن قول أن السبب الذي يهدد بانقراض النحل هو رش البشر للمبيدات الحشرية على الزهور والنباتات التي يُلقحها النحل، مما يؤدي ذلك إلى موت النحل تأثرًا بالمبيدات الحشرية.

قد يعجبك أيضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق