خطواتك السريعة وكثرة مسؤولياتك لا تدل على سعادتك .. إليك التفاصيل

دائمًا ما يُعرف عن المشي أنه مفيد لجسد الإنسان ولصحته بشكل عام، ولكن أثبتت الدراسات مؤخرًا أن طريقة سير الإنسان تدل على حالته النفسية.

حيث كشف دراسة نشرت مؤخرًا أن السير بشكل سريع له تأثير سلبي على القلب، حيث قال البروفيسور «ريتشارد وايزمان» أحد القائمين على الدراسة إنه قام بعمل تجربة مقارنة بين سرعة سير 35 رجل و 35 إمرأة عندما كانوا يتسوقون ليجد أن السير بسرعة يعني أن الفرد لا يعتني بنفسه.

وأضاف «وايزمان» إن الشخص الذي يُنهي وجبة الطعام الخاصة به كأول فرد يعني أنه غير سعيد، كذلك قدم دلائل أخرى مثل الشخص الذي يُغادر المطعم أو يُغادر أي مكان به طابور قصير أو يتحدث بسرعة كبيرة فهذا يعني أنه شخص لا ينعم بالسعادة.

فيما ذكر علماء أن الشخص الذي يزحم يومه بالكثير من المسؤوليات لا ينجح في تنظيم وقته بفعل المهام الكثيرة التي أوكلها لنفسه.

قد يعجبك أيضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق