تطور جديد يُساعد على قراءة أفكار مرضى العناية المُركزة لتحديد مصيرهم بالحياة

كثيرًا ما يعاني بعض الأشخاص من إصابات دماغية حيث قد يتخذ ذويهم والأطباء قرارًا بفصل الأجهزة عن أدمغتهم من أجل مواجهة الموت.

ولكن مع التطور التكنولوجي تُوجد فرصة من أجل إجراء ماسحات ضوئية للمخ بالعناية المركزة، لمعرفة آراء المرضى حول مدى قدرتهم على الاستجابة للعلاج قبل اتخاذ القرار الأصعب وهو فصل الجهاز.

وحول هذا الأمر تحدث أدريان أوين من جامعة أونتاريو الغربية في كندا قائلًا بأن الأمر سيكون جيد إذا تم توجيه السؤال للمريض لمعرفة رأيه حول استكمال العلاج بدلًا من توجيه السؤال إلى أسرته.

جدير بالذكر أنه في وقت سابق، قام أدريان أوين مع فريقه بتطوير طريقة إجراء مسح دماغي لمجموعة من المرضى حالاتهم بين الوعي والغيبوبة.

وأكد أوين أن استجابة المرضى للمسح الدماغي تدل على وجوده على قيد الحياة ومدى ظهور استجابته للعلاج حيث يتم توجيه سؤال له باستكمال العلاج أو إيقافه، وقد سبق لربع الأشخاص المرضى أن أعطوا إشارات بإيقاف العلاج بسبب سوء حالتهم الصحية بعد إجراء المسح الدماغي لهم.

قد يعجبك أيضاً
شاهد ايضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط للمساعدة في توفير أفضل تجربة ممكنة لك. من خلال الاستمرار في استخدام الموقع، فإنك توافق على ذلك. اغلاق