بريطانيا: سنبحث على من تورط في تسمم الجاسوس «سكريبال»

قال وزير المالية البريطاني فيليب هاموند أمس الأحد: «إن لندن سترد بطريقة مناسبة، إذا ثبت تورط دولة أجنبية في تسميم جاسوس روسي سابق على أراضيها قبل أسبوع».

وقال هاموند لتلفزيون (بي.بي.سي): «هذا تحقيق تجريه الشرطة وسيقود إلى أدلة ويجب أن نمضي إلى حيث تقودنا الأدلة»، وأضاف: «علينا أن نسمح لتحقيق الشرطة بأن يأخذ مجراه، لكن إذا كشف التحقيق عن أدلة على تورط دولة أجنبية سيكون هذا حقا شيئا خطيرا جدا وسترد الحكومة بطريقة مناسبة».

ويرقد العميل المزدوج السابق سيرجي سكريبال (66 عاما) وابنته يوليا (33 عاما) في المستشفى في حالة حرجة منذ 4 مارس، عندما عثر عليهما فاقدي الوعي على أريكة في مدينة سالزبري في جنوب انجلترا.

وتكهن الكثير من وسائل الإعلام والسياسيين في بريطانيا بأن روسيا ربما لها يد في الهجوم على سكريبال، لكن وزيرة الداخلية أمبر راد قالت السبت: «إن من السابق لأوانه تحديد المسؤول عن ذلك».

فيما نصحت هيئة الصحة في انجلترا أي شخص قام بزيارة المطعم أو حانة (ميل) في مدينة سالزبري بعد ظهر 4 مارس، أو في اليوم التالي بغسل ملابسهم التي كانوا يرتدونها وبتنظيف المتعلقات الشخصية مثل الهواتف المحمولة والحقائب.

وكانت الشرطة البريطانية قالت: إن غازا للأعصاب استخدم ضد سكريبال وابنته لكنها لم تكشف عن نوعه على وجه التحديد.

المصدر : صحيفة اليوم

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

يستخدم موقع مَشاهد ملفات تعريف الارتباط الكوكيز لتسهيل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني. تعرف على المزيد عن سياسة الخصوصية لموقعنا موافق