أول تعليق بريطاني على الضربة العسكرية الإسرائيلية ضد إيران داخل سوريا

أبلغت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي نظيرها الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في اتصال هاتفي، اليوم الخميس، بأن بريطانيا تدعم حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها ضد العدوان الإيراني.

وقالت إسرائيل إنها هاجمت كل البنية التحتية العسكرية الإيرانية في سوريا تقريبًا، اليوم الخميس، بعد أن أطلقت قوات إيرانية صواريخ على أراضٍ تحتلها إسرائيل للمرة الأولى في قصف متبادل هو الأوسع نطاقًا بين الخصمين. وقال مكتب ماي في بيان: “رئيسة الحكومة نددت بالهجمات الصاروخية الإيرانية على القوات الإسرائيلية، وقالت إنها تدعم بقوة حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها ضد العدوان الإيراني”.

تأتي المواجهة بعد يومين من إعلان الولايات المتحدة انسحابها من الاتفاق النووي الإيراني بتشجيع من إسرائيل. وقال نتنياهو إن الضربات الجوية الإسرائيلية “مناسبة” لأن إيران “تجاوزت خطًا أحمر”. وقال البيان البريطاني: إن ماي ونتنياهو “اتفقا على ضرورة أن يواصل المجتمع الدولي العمل معًا للتصدي لنشاط إيران الإقليمي المزعزع للاستقرار، وأن تستخدم روسيا نفوذها في سوريا لمنع أي هجمات إيرانية أخرى”.

وتابع البيان البريطاني أن ماي “أكدت مجددًا موقفنا من الاتفاق النووي الإيراني، وأشارت إلى أننا مع شركائنا الأوروبيين ما زلنا ملتزمين بقوة بضرورة التمسك بالاتفاق، باعتباره أفضل سبيل لمنع إيران من تطوير سلاح نووي”.

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.